ألقت الرقابة الإدارية القبض على رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب للشركة العامة للإنشاءات (رولان) التابعة للشركة القومية للتشييد والبناء وذلك عقب تقاضيه مبلغ مليون جنيه مصري على سبيل الرشوه من أحد المقاولين صاحب ومدير إحدى شركات المقاولات مقابل اسناد أعمال تنفيذ قرية (لونج بيتش) السياحية بالعين السخنة بمبلغ يتجاوز 200 مليون جنيه من.

وحسب بيان الرقابة الإدارية اليوم أن هذه العملية يتم تنفيذها لصالح البنك العقاري المصري العربي.

وبالعرض على نيابة أمن نيابة الدولة العليا قررت حبس المتهم أربعة ايام على ذمة التحقيقات وذلك بعد إدلال المقاول المذكور باعترافات تفصيلية عن واقعة الرشوة.​

​رابط الخبر :اخبار مصر

استطلاع راي
ما رأيك في الجهود المبذولة من الدولة للحد من الفساد ؟